اختر افضل تكنولوجي لإنشاء تطبيقك

 

لانشاء تطبيق للهواتف الذكية يجب اولا تحديد التكنولوجيا المستخدمه في البداية لتحديد وقت وتكلفه و اداء و استقرار المشروع . يوجد 3 طرق لإنشاء تطبيقات الذكية 


الطريقة الاولي  Native mobile apps :-

طريقة انشاء تطبيقات بلغات برمجة تعامل بطريقة مباشرة مع نظام تشغيل الجهاز و تتعامل مع مكونات الجهاز نفسه مثل الكاميرا و الذاكرة الاساسية .
في هذه الطريقة لابد من إنشاء تطبيق خاص بنظام الاندرويد وذلك من خلال لغه ( الجافا او كوتلن ) و لانشاء تطبيق خاص باجهزة الايفون نستخدم لغة برمجة ( swift or objective c ) و انشاء تطبيق يعمل على نظام مايكروسوفت ويندوز فون تستخدم لغة برمجة ( C#/Visual Basic ) .


مزايا هذه الطريقة :-


1 - يمكن للتطبيق التعامل بطريقه مباشرة بدون اي وسيط مع نظام التشغيل و مع مكونات الجهاز

2 - تمتاز تطبيقات هذه الطريقة بالسرعة والاداء العالي .

3 - تطوير شكل ( layout ) التطبيق غير مقيد بأي قيود .

4 - يمكن من انشاء تطبيق بعدد غير محدود من الامكانيات مثل ( الالعاب تحتاج الى جرافكس - تطبيقات فحص الهاتف تحتاج إلى التعامل مع ملفات الجهاز - تطبيقات تعديل الصور تعتمد على الكاميرا و مخزن الصور . الخ )

 

عيوب هذه الطريقة :-

 

1- التطبيقات تحتاج الى وقت اطول لإنتاجها .

3 - تكلفة انتاج التطبيقات اكبر .

2 - لابد من عمل تطبيق كامل متكامل لكل منصة بمعنى أن تطبيق الاندرويد مختلف تماما عن تطبيق الـ ios وكلا منهما له بيئته للتطوير و المطور المخصص لإنشاء التطبيق . لا يوجد اكواد مشتركة بين هذه المنصات

 

الطريقة الثانية :- Cross-platform mobile apps

 

في هذه الطريقة تستخدم لغة وسيطة بين مكتبات نظام التشغيل و اللغة المشتركة مثل الجافا سكريبت ( اللغه المشتركه اي انها تعمل على كل المنصات ) . في هذه الطريقة الاكواد تكون مشتركة بين المنصات المختلفة بنسبة تصل إلى ( 80 % ) . و اشهر الاطارات العمل في هذه الطريقة هما :

 

مزايا هذه الطريقة :-

 

1 - سرعة عمل التطبيقات لأكثر من منصة . لان بنسبه تصل الي 80% الاكواد مشتركة بين المنصات المختلفة .

2 - تكلفة المشروع أقل من الطريقة السابقة والسبب أن التطوير بإطار عمل معينة يمكنه عمل تطبيق أندرويد و ios .

3 - بناء الواجهة  ( layout ) تكون أسرع مقارنة بالطريقة السابقة لأن كل إطار عمل يوفر أدوات جاهزة  ( ui component ) لتسهيل بناء الواجهات .

 

عيوب هذه الطريقة :-

 

1 - أداء وكفاءة التطبيق أقل من الطريقه السابقه

2 - يوجد اكواد خاصه بكل منصة بمعني ان المطور ينشأ نسخة الاندرويد ثم يعدل في الكود لينتج نسخة الـ ios

3 - لابد أن يتيح إطار العمل المستخدم التعامل مع نظام التشغيل ومكونات الجهاز . و المطور يكون مقيد بذلك .

4 - يوجد قيود على إنشاء الواجهات بمعني ان المطور يكون ملتزم بالأدوات و المكتبات المتاحة في الإطار . اذا كان مطلوب عمل واجه ليست مضمنة داخل المكتبة . ذلك يصعب انشائها .

 

الطريقه الثالثه : HTML5 hybrid mobile apps :-

 

هذه الطريقة يوجد تشابه بينها و بين الطريقة الثانية و الفرق ان الواجهات يتم بنائها ب html , css , js .  الوجهات التي تنشأ تكون واجهات ويب ( web view )
إطارات هذه الطريقة :-

  • Cordova

  • Trigger IO

  • Ionic framework

  • Phonegap

  • Telerik Platform

 

مزايا هذه الطريقة :-

 

1 - سرعة عمل التطبيقات لأكثر من منصة . لان بنسبه تصل الي 80% الاكواد مشتركة بين المنصات المختلفة .

2 - استخدام لغات الويب في إنشاء تطبيقات مما يدل على سرعة بناء التطبيقات

3 - تعتمد علي اطارات عمل مثل Ember و Angular و React و Paper JS و vue js و الخ

4 - عند تحديث التطبيق نحدث المحتوى بطريقة مباشرة دون اللجوء إلى المتجر سواء اندرويد  ( google play ) أو ios

 

عيوب هذه الطريقة :-

 

1 - أداء وكفاءة التطبيق أقل من الطريقة الاولى و الثانية . وتعتمد جزئيا على تعامل نظام التشغيل مع المتصفح الذي يعرض التطبيق.

2 - يوجد اكواد خاصه بكل منصة بمعني ان المطور ينشأ نسخة الاندرويد ثم يعدل في الكود لينتج نسخة الـ ios

3 - لابد أن يتيح إطار العمل المستخدم التعامل مع نظام التشغيل ومكونات الجهاز . و المطور يكون مقيد بذلك .

4 - لا تستخدم في عمل الألعاب و التطبيقات التي تعتمد على الـ ( animations )